أيهما أفضل لعمل المحرك بكفاءة..تصريف الزيت أم شفطه؟

منذ 1 عام
أيهما أفضل لعمل المحرك بكفاءة..تصريف الزيت أم شفطه؟

ارابيان درايف - السائق العربي - يتساءل كثير من قائدي السيارات دائمًا عن الطريقة الأفضل لتغيير زيت محرك السيارة والتي تساعد على عمله بكفاءة عالية، هل هو تصريف الزيت من أسفل السيارة أم شفطه من أعلى؟

في البداية يجب أن تعرف عزيزي القارئ أن الزيت يعتبر من أهم العوامل التي تحافظ على محرك السيارة من التلف، حيث يقوم بالعديد من الوظائف الهامة داخل المحرك، ومنها تزليج الأجزاء المعدنية داخل المحرك لمنع احتكاكها، وامتصاص الشوائب والأوساخ، بالإضافة إلى العمل على خفض حرارة المحرك.

وزيت المحرك له فترة صلاحية يجب تغييره عند انتهائه حتى لا يؤثر على عمل المحرك ويعرضه للأعطال، وهنا يجد مالك السيارة نفسه أمام طريقتين لتغيير الزيت، إما تصريف الزيت أو شفطه، ويوجد العديد من قائدي السيارات لا يدري الطريقة الأفضل لتغيير الزيت بينهم والتي تحافظ على كفاءة وأداء المحرك.

ولقد اختلف خبراء السيارات على أفضل طريقة لتغيير زيت المحرك، حيث يرى البعض أن طريقة الشفط لا تنجح في سحب الزيت بالكامل من المحرك، خاصة إذا لم يصل أنبوب الشفط إلى أسفل المحرك، وهنا سوف تبقى بعض الترسبات الناتجة عن الزيت القديم في المحرك.

والذين يؤيدون فكرة الشفط يشيرون إلى أن التصريف قد يتسبب مع مرور الوقت في تهريب القليل من زيت المحرك من مكان خروج الزيت عند تصريفه، بالإضافة إلى أن البرغي يمكن أن يضيع أحياناً بسبب فكه عند عملية التصريف.

أما البعض الأخر والذي يؤيد عملية تصريف الزيت، فإنهم يرون أن هذه الطريقة تستطيع التخلص من كافة رواسب الزيت و شوائب المعادن متى تم تفريغ الزيت من المحرك.

فعليا، تغيير الزيت من خلال الطريقتين الشفط والتصريف صحيح، مع ذلك، الأفضل هو التصريف، وبالأخير فإن الأهم هو عدم إهمال تغيير زيت المحرك حفاظا على كفاءة عمل المحرك وعلى أجزائه الداخلية من التلف.