ما هي السيارات التي تحتاج لعملية تسخين قبل التحرك في الشتاء؟ وما هو السبب؟

منذ 2 عام
ما هي السيارات التي تحتاج لعملية تسخين قبل التحرك في الشتاء؟ وما هو السبب؟

يعتقد كثير من قائدي السيارات بضرورة تسخين المحرك صباحاً خلال أيام الشتاء لعدة دقائق تتراوح ما بين 5 و 8 دقائق خاصة في الأيام الباردة، وذلك للحفاظ على المحرك وضمان عدم تعرضه للأعطال، وهذا بالتأكيد مفهوم خاطئ، خاصة بالنسبة للسيارات الحديثة المزودة بنظام الحقن الإلكتروني "Fuel injection".

حيث أكد الخبراء على أن معظم السيارات الحديثة مجهزة بتقنيات ومستشعرات تعمل على ضبط كمية الوقود والهواء في غرفة الاحتراق في المحرك عند تشغيل السيارة، لكي تصل على درجة حرارة المحرك المثلي للتحرك في وقت قصير جداً لا يتعدي نصف دقيقة، مما يساعد هذه السيارات على عدم حاجتها للتسخين صباحاً، كما تعمل هذه التقنية على خفض استهلاك الوقود.

لكن مع السيارات المستهلكة القديمة والمزودة بالكاربريتر الوضع يختلف قليلاً، حيث أنها تحتاج إلى فترة قصيرة للتسخين لا تتعدي 3 دقائق قبل عملية التحرك بالسيارة، وذلك حتى تصل حرارة زيت المحرك إلى الدرجة المثلى، لكي يقوم بوظيفته الفعالة في تزييت وتزليج الأجزاء المعدنية في المحرك.

أما السيارات المزودة بمحركات الديزل، فإن الخبراء أشاروا إلى أنها تحتاج إلى عملية تسخين أثناء السير، أي القيادة على سرعات بطيئة لمسافات طويلة قد تصل إلى 10 كم، وذلك حتى تصل درجة حرارة زيت المحرك للدرجة المناسبة.