منظمات السلامة الأمريكية تنتقد شركات السيارات للترويج المبالغ فيه لأنظمة القيادة الذاتية

منذ 4 شهر
منظمات السلامة الأمريكية تنتقد شركات السيارات للترويج المبالغ فيه لأنظمة القيادة الذاتية

ارابيان درايف - السائق العربي - أصدر معهد التأمين الأمريكي لسلامة الطرق السريعة تصريحات يؤكد فيها أن جميع أنظمة القيادة الذاتية الحالية المتوفرة في السيارات الحادثة غير آمنة بشكل كافي بعد.

ويرى المعهد أن أنظمة القيادة النصف الذاتية التي بدأت بالانتشار مؤخرًا قد تريح السائق في الرحلات الطويلة ولكنها لا توفر معدلات سلامة "ووعي ذاتي" كافية لتفادي الحوادث والأزمات المختلفة.

من أهم مراكز السلامة الرسمية الأخرى في أمريكا هي منظمة "تقارير المستهلك" والتي ترى أن الشركات الوحيدة التي توفر أنظمة قيادة نصف ذاتية مقبولة من ناحية السلامة هي جنرال موتورز وفورد.

بالعودة المعهد، فيرى المختبرون أن انتقال التحكم من كومبيوتر السيارة للسائق في حالات الطوارئ قد لا يتم بشكل سريع وملائم خاصة في حالة تشتت السائق، وأنه لابد أن تضمن هذه الأنظمة انتباه السائق التام باستمرار، كما لابد من وضع أنظمة تضمن تباطؤ السيارة وتوقفها بشكل آمن وأوتوماتيكي في حالة نوم السائق أو تشتته بشكل حقيقي عن المقود.

وانتقد المعهد صانعات السيارات التي تبالغ في مزايا أنظمة القيادة الذاتية وتعطي انطباعًا بأن سياراتهم جاهزة لقيادة نفسها بنفسها، وهو افتراض بعيد تمامًا عن الواقع في الوقت الحالي.

 

اقرأ أيضًا : مرسيدس تسبق تيسلا وتحصل على أول موافقة قانونية لطرح سيارة بنظام قيادة ذاتية من المستوى الثالث




تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حول منظمات السلامة الأمريكية تنتقد شركات السيارات للترويج المبالغ فيه لأنظمة القيادة الذاتية. كن أول من يعلق.

إضافة تعليق