موبار تستضيف فعالية حصرية لمالكي سيارات كرايسلر وجيب ورام ومحبيها على حلبة دبي أوتودروم

منذ 4 شهر
موبار تستضيف فعالية حصرية لمالكي سيارات كرايسلر وجيب ورام ومحبيها على حلبة دبي أوتودروم

·موبار الشرق الأوسط تستضيف فعالية حصرية لمجتمع موبار ولمحبي السيارات على حلبة دبي أوتودروم

·ما مجموعه 120 مالك لسيارات كرايسلر ودودج ورام حضروا إلى الحلبة لقضاء يوم من الحماس والتشويق تخلله عرض سيارات وسباق تسارع واختبارات قيادة


أرابيان درايف - السائق العربي - استضافت موبار الشرق الأوسط يوم أمس فعالية مليئة بالتشويق والإثارة لمالكي سيارات موبار ولمحبي عالم السيارات على حلبة دبي أوتودروم. وشارك في الفعالية ما مجموعه 120 مالك وهاوٍ للسيارات من أندية موبار ودودج وجيب في دولة الإمارات العربية المتحدة، فضلاً على الضيوف والأصدقاء وأفراد العائلة المدعوين، لقضاء يوم مفعم بالحماس والترفيه.

وخلال الفعالية، وضع مالكو سيارات موبار قدرات سياراتهم تحت الاختبار على مسار سباقات التسارع على حلبة دبي أوتودروم ضمن تحدي Off Your Marks. وبمحاذاة الحلبة، عرض المشاركون سياراتهم الجميلة والقوية ضمن عرض سيارات Best Modified لاختيار أفضل سيارة معدّلة. وشملت الجوائز منتجات وملحقات تمّ تقديمها للفائزين عن مختلف الفئات.

فضلاً على ذلك، عرضت موبار مجموعة طرازات جبارة من دودج ورام وجيب ليتسنى لكل الحاضرين فرصة تجربتها، ومن ضمنها رام 1500 ريبيل ودودج تشارجر آر تي وجيب جراند شيروكي إل الجديدة كلياً.

وفي معرض تعليقه على هذه الفعالية، علّق ماركوس ليثي، المدير الإداري لعمليات المجموعة لدى ستيلانتيس الشرق الأوسط، قائلاً: "موبار هي مرادفٌ للسيارات عالية الأداء مع تاريخ عريق يمتدّ على 70 عاماً، كما وتتمتّع بمجتمع لافت من المتابعين الشغوفين من مالكين وهواة. ويسعدنا جداً أن نستضيف مثل هذه الفعاليات في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث تتسنّى لهم فرصة الاجتماع معاً ومع سياراتهم المذهلة للاحتفال بجوهر موبار وهويتها."

وشملت الفعالية نشاطات ومنافسات شارك فيها جميع الحاضرين خارج الحلبة أيضاَ. فقد سمحت تجربة التسابق الافتراضية Virtual Racing Experience للزوار من الأعمار كافة بأن يمتحنوا مهارات التسابق لديهم في أجهزة محاكاة حماسية للغاية، فضلاً على نشاط Spin n’ Win، وقد حصل جميع الفائزين على جوائز ومنتجات من موبار.

تاريخ موبار العريق

في ما يعتبر واحدة من أشهر الشراكات في العالم بين الهندسة المخصصة للأداء وإنتاج السيارات، تتميّز علامة موبار (واسمها في الإنكليزية Mopar هو اختصار لكلمتي MOtor أي محرك وPARts أي قطع غيار) بتاريخ عريق وغني يمتد عقوداً في توريد قطع الغيار والملحقات عالية الأداء.

ويروي ماضي موبار حكاية مذهلة، إذ أبصرت العلامة النور كشركة تنتج سائل الحماية من التجمد للسيارات لتنمو بعد ذلك وتصبح شركة لتوريد قطع الغيار والمحركات والملحقات المخصصة للأداء في الستينيات والسبعينيات. وكعلامة، ترادف اسمها مع مركبات التسابق مثل سيارات سباقات التسارع وسيارات التسابق على الحلبات البيضوية (سيارات ستوك) وسيارات التسابق للطرقات الترابية. وقد دخلت أيضاً في إنتاج سيارات العضلات الكلاسيكية على غرار دودج دارت وبليموث باراكودا هيمي. ولا تزال العلامة ناشطة في عالم رياضة السيارات حتى اليوم من خلال رعاية سباقات جمعية سيارات الهوت رود الوطنية Mopar Mile-High NHRA Nationals التي تقام في دنفر في يوليو من كل سنة، وهي الرعاية الأطول في تاريخ سباقات التسارع.

وعلى مدى الثمانينيات والتسعينيات واصلت موبار نموّها، فتوسعت من مجرد شركة لتوريد القطع وتقديم الخدمات لتؤمن رعاية شاملة للعملاء. وتم تأسيس برنامج كلية موبار للسيارات Mopar College Automotive Program في التسعينيات ومنح الأسس للبرامج التي تدرب الموظفين والتقنيين في أرجاء العالم اليوم، بما في ذلك مركز التدريب في مركز التوزيع الإقليمي الجديد لدى ستيلانتيس الشرق الأوسط في دبي.

وفي السنوات القادمة، تعتزم موبار توسيع نطاق انتشارها العالمي ليتخطى الأسواق التي تخدمها اليوم والتي يفوق عددها 150 سوقاً. ومن تقديم الخدمة السهلة والمريحة في أكثر من 1,750 مركز خدمة من موبار Mopar Express Lane في أكثر من 20 دولة حول العالم، إلى ابتكار قطع وملحقات تساعد المالكين والهواة على تصميم سيارة الحلم، ستتابع موبار بمنح مالكي سيارات ستيلانتيس أفضل التجارب والخدمات لسنوات عديدة.

وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة الخدمات التي تقدمها للعملاء تشمل خطط موبار لحماية السيارات Mopar Vehicle Protection التي تقدم كفالة وخدمة وصيانة ممددة يجريها تقنيون معتمدون ومدربون تدريباً كاملاً، فيمنحون بذلك العملاء تجربة ملكية خالية من المتاعب.


تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حول موبار تستضيف فعالية حصرية لمالكي سيارات كرايسلر وجيب ورام ومحبيها على حلبة دبي أوتودروم. كن أول من يعلق.

إضافة تعليق