هل توقف محركات الطائرة أثناء الطيران يعني بالضرورة سقوطها وتحطمها؟

منذ 2 عام
هل توقف محركات الطائرة أثناء الطيران يعني بالضرورة سقوطها وتحطمها؟

ارابيان درايف - كثير من الأشخاص يشعرون برهبة كبيرة من السفر عبر الطائرات، ويتخيلون ماذا سيحدث لهم في حال ما توقفت محركات الطائرة عن العمل، وما هو تصرف قائد الطائرة، وهل تقع الطائرة بالضرورة في حال توقف محركاتها؟

للإجابة عن هذه التساؤلات، توجهنا إلى أحد الطيارين ويسمي باتريك سميث فقال رداً على التساؤلات بإن الطائرة تستطيع التحليق دون عمل محركاتها لفترة، وذلك لأنها صُممت بهذا الشكل.

حيث أوضح الطيار باتريك سميث في كتابه Cockpit Confidential: "لا تتفاجأ إذا سمعت عن مصطلح "رحلة الخمول"، وهو مصطلح يستخدمه الطيارون عندما تحلق الطائرة من دون عمل محركها، أي محرك من محركاتها حيث تصل حالة دفع المحرك إلى الصفر، ويكون عمل الطائرة كاملاً على الأنظمة الحرجة من دون أي قوة دفع من قبل المحركات، وفي جميع الرحلات الجوية يهبط مستوى الطائرة دون أن نحس أو ندرك ذلك أبداً".

واستكمل سميث قائلاً: " نحن نتوقع في أي وقت أن يتوقف المحرك بالكامل، لأن هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى ذلك ومنها، نفاد الوقود أو الرماد البركاني أو دخول طائر في أحد محركات الطائرة، وكثيراً ما يقوم الطيارون في حال حدث ذلك بالهبوط فوراً إلى أقرب مطار دون أي أضرار تذكر بالطائرة أو الركاب".

وأضاف سميث موضحاً أن الطائرة تدخل في هذه الحالة في وضع يسمى الانزلاق Gliding أي أنها تهبط تدريجياً ولا تسقط، وتعتمد قدرة انزلاق الطائرة على تصميم الجناح، وكلما كان الجناح أطول، كانت القدرة أعلى على الانزلاق.

كما بين أن وزن الطائرة لا علاقة له بقدرة الطائرة على الانزلاق، كمثال إذا أتينا بطائرتين ٧٣٧ واحدة بأقصى حمولة والأخرى خالية، فإنه سوف تقطع الطائرتان نفس المسافة بالضبط، بالإضافة لكون سرعة الرياح تساعد أيضاً في انزلاق الطائرة.

وكشف سميث عن أن الطائرة تستطيع التحليق والبقاء في الجو حتى مسافة 70 ميلاً (112كم) قبل أن تصل إلى أحد المطارات وتهبط فيه بسلام.



تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حول هل توقف محركات الطائرة أثناء الطيران يعني بالضرورة سقوطها وتحطمها؟. كن أول من يعلق.

إضافة تعليق