هيونداي وكيا تستدعيان 200,000 سيارة لمواجهة أخطار الحرائق

منذ 2 عام
هيونداي وكيا تستدعيان 200,000 سيارة لمواجهة أخطار الحرائق

ارابيان درايف - بعد رصد عدد من حالات نشوب الحرائق المفاجئة، قامت كيا وهيونداي باستدعاء عدد من سياراتهما في الولايات المتحدة.

لحل المشكلة، دشنت كيا حملة تحسين منتجات جديدة، بما يؤثر على 1,677,640 سيارة، وهو ما يتضمن 939,655 أوبتيما، 425,662 سورينتو، و312,323 سبورتاج للموديلات المزودة بمحركات T-GDI سعة 2 لتر وGDI سعة 2.4 لتر لموديلات ما بين 2011 إلى 2018، باستثناء سورينتو التي تتضمن الخطة موديلاتها ما بين 2012 إلى 2018 فقط.

أعلنت كيا أن وكالاتها ستقوم بتحديث وحدة التحكم في المحرك ECU لهذه السيارات لحماية المحركات من الأضرار عبر تركيب برمجيات استشعار أعطال المحرك مبكراً من خلال تحليل اهتزازاته، وهو ما سيعمل على ومض شارة تنبيه لتفقد المحرك، مع تثبيت الجير على أحد السرعات لتقليل الأضرار التي يمكن أن تحدث للمحرك أثناء القيادة لأقرب ورشة إصلاح على الفور، وستتضمن الحملة أيضاً توفير ضمان مدى الحياة على المحرك ضد العطل ذاته مرة أخرى مع تعويض الملاك عن أي مصروفات إصلاح قاموا بدفعها سابقاً.

تستدعي كيا أيضاً 68,000 سيارة تقريباً لفحصها، لتشمل 50,051 أوبتيما، 17,024 سورينتو و1,052 سبورتاج، حيث تم استبدال محركات هذه السيارات خلال استدعاءات سابقة، كما سيتم التأكد من تثبيت أنابيب الوقود عالية الضغط بشكل جيد، نظراً لأن حدوث أي أضرار به قد يؤدي لتسريب الوقود الذي يزيد من خطر نشوب الحرائق، رغم عدم وجود أي حوادث مماثلة مسجلة حتى الآن.

أما عن هيونداي، فسوف تقوم باستدعاء 100,000 سيارة من طرازات سوناتا موديلات 2011 إلى 2014 وسنتافي سبورت موديلات 2013 إلى 2014 للقيام بفحص أنابيب الوقود أيضاً.

هذا وستعمل هيونداي على تثبيت أنظمة استشعار الاهتزازات ذاتها على 2 مليون سيارة تقريباً، ما يتضمن كافة موديلات سوناتا لموديلات 2011 إلى 2018، وسنتافي سبورت لموديلات 2013 إلى 2018.